اهلا وسهلا بكـ زائر, لديك: 19 مساهمة .
آخر زيارة لك كانت في : .
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك موقع المكتبة الرقمية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحياتنا جامعة المدينة العالمية بماليزيا Welcome to the Madinah International Universi تحياتنا جامعة المدينة العالمية بماليزيا Welcome to the madinah international University http://mediu.edu.my/
شارك اصدقائك شارك اصدقائك فتاوى نسائية (متجدد)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك (مخلوق اسمه المرأة )
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تصميم لنشر المنتدى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك لن يكون سلوكي خنجر في صدر الأسلام
شارك اصدقائك شارك اصدقائك بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لَّا يَبْغِيَانِ
شارك اصدقائك شارك اصدقائك فكرة جميلة لقيام الليل
شارك اصدقائك شارك اصدقائك الاسلام , لم يطلب منك الله أبدا أن تكون إنسان بلا ذنب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المعالم الاسلامية
الخميس نوفمبر 13, 2014 7:41 pm
الثلاثاء نوفمبر 11, 2014 5:28 pm
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 6:19 pm
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 6:17 pm
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 6:11 pm
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 6:08 pm
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 5:37 pm
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 5:14 pm
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 5:12 pm
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 5:10 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

شاطر | 
 

 ليس وهابياُ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أمة الله
member
member


الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 21/04/2010
عدد المشاركـات : 288
السٌّمعَة : 5

مُساهمةموضوع: ليس وهابياُ   الإثنين يوليو 18, 2011 12:59 am

بسم الله الرحمن الرحيم


إضافة
رمضان 1427 هـ


الإمام محمد بن عبد الوهاب

ليس وهابياً

الحمد لله رب العالمين والصلاة
والسلام على أشرف المرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين..


وبعد، فيقول النبي صلى الله عليه وسلم: "بدأ الإسلام غريبا، وسيعود كما بدأ، فطوبى للغرباء"
[مسلم]


وإن من مظاهر استحكام غربة الدين أن يتولى أعداؤه مهمة
التعريف به !!


فيُمَكن لهم، وإن يقولوا يُسمع لقولهم..

فتجد أكثر من يتكلم عن الإسلام في الغرب هم اليهود
والنصارى، بل في بعض بلاد الكفر يُدرَّس الدين الإسلامي للمسلمين في المدارس على
أيدي مدرسين يكفرون به !!


وتجد أكثر من يتكلم عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم هم
أعداؤه: فيرسمون ويشتمون، ويكتبون ويلمزون، ويؤلفون ويلفقون، {
وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا يُوعُونَ = فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ = إِلَّا
الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُونٍ
}
[الانشقاق 23-25]


وفي الرسائل الدعوية المباركة التي واكبت موجة الغضب
تجاه الرسوم الحاقدة، حرص الدعاة والمصلحون أن يؤكدوا للمسلمين أن هذا الحقد ليس
جديداً، وأن تلك الإساءة ليست هي أول مرة يؤذى فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم،
وإنما حدث مثل هذا وأشد مع نبينا محمد صلى الله عليه وسلم منذ فجر الدعوة.. بأبي
هو وأمي ونفسي رسول الله، صلى الله عليه وآله وسلم..


وبقي أن يتعلم المسلمون أن هذا هو حال كل رموز الإسلام
في كل زمان.


نعم.. كما ورثوا من رسول الله صلى الله عليه وسلم أشرف
رسالة، ورثوا معها الأذى في سبيلها..


فها هو ذو النورين عثمان بن عفان رضي الله عنه
ينال الشهادة على إثر محنة سببها نشر سوء الفهم عنه..


وها هو أبو السبطين علي بن أبي طالب رضي الله عنه يُحرِّق
الذين ألَّهوه، فيزداد القوم سوء فهم عنه، فيقولون: الآن أيقنَّا أنك أنت الله؛
لأنه لا يُعذِّب بالنار إلا خالقها..


وتدور الأيام وتزداد الغربة وتستحكم الفتن..

فتشيع عن البخاري رحمه الله كلمة ظلم تضيِّق عليه
الأرض، فيسأل الله حسن الخاتمة فيُتم الله نعمته عليه..


وتُدَس الأكاذيب لتفسد بين ابن تيمية رحمه الله
والحُكام، فيُؤذى في سبيل الله..


{كَذَلِكَ مَا أَتَى
الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا قَالُوا سَاحِرٌ أَوْ مَجْنُونٌ


أَتَوَاصَوْا بِهِ ؟ ! بَلْ هُمْ قَوْمٌ طَاغُونَ}

والسؤال:

أليس من حق
الإسلام أن يتكلم عن نفسه؟! أليس من حق
الحق أن ينطق بالحق؟!


إننا
كثيراً ما نقول: إن الناس سمعوا عنا، ولم يسمعوا منا !


لكننا نقول
رغم ذلك: إن الإسلام يشبه الكرة المطاطية التي كلما وُجهت إليها الضربة بشدة، كلما
كان رد الفعل العكسي وعلوها وارتفاعها أشد.. كذلك الإسلام كلما جد أعداؤه
واجتهدوا، وأعدوا واستعدوا، وأحبكوا وكادوا ودبروا.. كلما كان نصره أعلى وظهوره أتم
!!


ألم يقل
ربنا جل جلاله: { لَا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ بَلْ
هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ
}، { فَسَيُنْفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ
يُغْلَبُونَ وَالَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى جَهَنَّمَ يُحْشَرُونَ
} ،{ وَاللَّهُ غَالِبٌ
عَلَى أَمْرِهِ
}، { مَنْ كَانَ يَظُنُّ أَنْ لَنْ يَنْصُرَهُ اللَّهُ فِي
الدُّنْيَا وَالْآَخِرَةِ فَلْيَمْدُدْ بِسَبَبٍ إِلَى السَّمَاءِ ثُمَّ
لِيَقْطَعْ فَلْيَنْظُرْ هَلْ يُذْهِبَنَّ كَيْدُهُ مَا يَغِيظُ
}


[النور: 11، الأنفال: 36، يوسف: 21، الحج: 15]

إن من سنن
الله في نصر دينه أن يشوق خلقه للتعرف على الإسلام كلما هوجم !


هل تعلم من هو الذي جمع الناس لرسول الله صلى الله عليه وسلم لما رجع ليلة
الإسراء والمعراج؟


حاول أن تُخمِّن من هو الذي نشر خبر هذه المعجزة بين الناس؟ إنه أبو جهل !

قال رسول
الله صلى الله عليه وسلم: "لما كان ليلة أسري
بي وأصبحت بمكة فظِعتُ بأمري . وعرفت أن الناس مكذبي
". !! (احفظ
هنا أن رسول الله ظن أن الناس سيكذبونه.. ثم تأمل كيف ستأتي نصرته):


بينما قعد صلى
الله عليه وسلم معتزلا حزينا.. إذ مَر عدو الله أبو جهل، فجاء حتى جلس إليه، فقال
له - كالمستهزئ - :هل كان من شيء؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "نعم".
قال: ما هو؟ قال: "إنه أسري بي الليلة". قال: إلى أين؟
قال: "إلى بيت المقدس". قال: ثم أصبحت بين ظهرانينا؟ ( تأمل
إنه يشعر أنه وجد ما يتمنى: كذبة واضحة زعم، فرصة للصد عن دعوة النبي صلى الله
عليه وسلم ) قال صلى الله عليه وسلم: "نعم".
(فتَصَنَّع أمام النبي صلى الله عليه وسلم أنه صدَّقه؛ مخافة أن يُغيِّر
كلامه إذا دعا قومه إليه، ثم سأله بمكر: ).
قال لعنه الله: أرأيت إن دعوت قومك تحدثهم ما حدثتني؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "نعم".
فانطلق يلهث وينادي في الناس، فانتفضت إليه المجالس، وجاءوا حتى جلسوا إلى
رسول الله صلى الله عليه وسلم وإلى عدو الله أبي جهل..


وهنا نطق
أبو جهل (لعنه الله تترا) بمكر، يحسب أنه يستدرج رسول الله صلى الله عليه وسلم:


قال: حَدِّث
قومك بما حدثتني ! فقال رسول الله صلى الله
عليه وسلم : "إني أسري بي الليلة". قالوا:إلى أين؟


قال: "إلى بيت المقدس". قالوا: ثم أصبحتَ بين ظهرانينا؟ قال: "نعم".

فصار الناس
ما بين مصفق، وما بين واضع يده على رأسه متعجبا للكذب زعم !


انظر
لتدبير الله:


قالوا: وهل
تستطيع أن تنعت لنا المسجد؟ (وكان في
القوم من قد سافر إلى ذلك البلد ،ورأى المسجد)


فقال رسول
الله صلى الله عليه وسلم: "فذهبت أنعت ،فما زلت
أنعت حتى التبس علي بعض النعت، فجيء بالمسجد وأنا أنظر حتى وضع دون دار عقال - أي
عقيل - فنعتُّه وأنا أنظر إليه
"


قال صلى
الله عليه وسلم:"وكان مع هذا نعت لم
أحفظه
" !!


أمور لم
يرها النبي في الرحلة، أراه الله إياها وهو في مكة !!


هل تذكر كلمة
النبي صلى الله عليه وسلم: " فظعت بأمري ،
وعرفت أن الناس مكذبي
" ؟


انظر ماذا
قال الناس:


قال القوم:
أما النعت فوالله لقد أصاب. [أحمد وصححه الألباني]


وهكذا دبَّر الكافر ليمكر بالدين، فكان تدبيره نصرة
للدين، والأمثلة على ذلك كثيرة؛ منها اتفاق قريش في بداية الدعوة أن تجعل على
مداخل مكة رجالاً يحذرون الحجاج والتجار من النبي صلى الله عليه وسلم ،فكان كلامهم
على النبي صلى الله عليه وسلم مستفزاً للنفوس أن تحاول أن تتعرف عليه عن قرب..
فصار هم كل من دخل مكة أن يبحث عن ذلك النبي الجديد ويراه، فما هو إلا أن يسمعه
وينصف.. فيسرق الإيمان قلبه، ويخطف الإسلام لُبه..


نعم واللهِ..

فقط إن سمع الناس منا: {إِنَّ
فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِمَنْ كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ
} [ق: 37]

وفقط لو أنصف السامع لحظة: { سَيَذَّكَّرُ مَنْ يَخْشَى
} [الأعلى: 10]


فإذا تقرر عندك ما سبق..

فهل سمعت عن الوهابيين ؟

إنه مصطلح لا وجود له في كتب الأئمة الربانيين أصحاب
أمهات الكتب.


ولبحث هذا المصطلح لابد أن ترقَى ثلاث درجات بالإجابة عن
ثلاث أسئلة رئيسة:


(1)
من الذين أحدثوا هذا الاصطلاح؟

(2)
ومن يقصدون به؟

(3)
وماذا قصدوا من إشاعته؟



ابحث عن الكلمة، ثم تأمل في كتب من ستجدها؟، وعلى لسان
من تسمعها؟


إنها تجري على ألسنة (الصوفية)
الذين يسألون المدد من غير الله تعالى، إنها مسطورة في كتب قوم ستشهد عليهم أيديهم
(إن لم يتوبوا) أنهم استلموا بها الأنصاب، ومسحوا بها الأعتاب، وملؤوا بها صناديق
النذور..


إنهم جهَّال المسلمين الذين وقعوا في الشرك الأكبر أدام
الله علينا العافية منه، ورزقنا وإياهم قبل الموت توبة.


وكذا تجد الكلمة (كلمة الوهابيين)
على ألسنة (الشيعة) الروافض الذين يعبدون بعض
آل البيت ويلعنون بعض آل البيت (رضي الله
عن جميع آل البيت).. فيتوسلون بالحسنين وفاطمة رضي الله عنهم، ويلعنون عائشة وحفصة
رضي الله عنهما !


وتجد الكلمة في شبهات (الأشاعرة
والماتريدية
)، المؤولة المعطلة الذين تاهوا في الإيمان بصفات الله جل جلاله،
ولم ينضبطوا في فهم القرآن والسنة بفهم الصحابة والتابعين لهم بإحسان.


حسناً.. قد عرفنا من هم الذين أحدثوا اصطلاح (الوهابية)

فمن قصدوا به؟

إنهم يقصدون بهذه الكلمة كل من وحَّد الله تعالى في
القصد والطلب !


جرب أن تنهى أحدهم عن التوسل بغير الله تعالى، أو تنهى
أحدهم عن الصلاة في مسجد به قبر، أو تنهى حالفاً عن الحلف بغير الله تعالى، أو
تنهى متبركاً بغير ما شرَّع الله..


فإنه إن كان من جهلة المسلمين (ذوي الجهل البسيط الذين
لم يتعلموا التوحيد بحق) ،فإنه سيستغرب كلامك، وإما أن يشرح الله صدره، وإما أن
يحتاج لمزيد وعظ وبيان..


أما إن كان جهله مركباً لا بسيطاً، فإنه سيجادلك بشبهات
واهية، وينطق بأدلة جلّها غير ثابت، حتى الثابت منها تجده قد اعتمد في الاستدلال
به على فهمٍ غير معصوم ، وسيقول لك بين شبهاته:


أنت وهابي..
يا وهابي.. ،أو يخاطبك أنت وحدك بصيغة
الجمع: يا وهابيين.. أنتم وهابيون.. إلخ !!


سبحان الله ! إلى من يَنسبون الموحّد الذي ينهاهم عن
الشرك الأكبر؟


ماذا تعني كلمة (وهابي

والجواب: أنهم ينسبونه إلى الشيخ الإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب رحمه الله تعالى !

فمعنى كلمة (وهابي)
عندهم: أنك من أتباع الإمام محمد بن عبد الوهاب.


وهنا يجدر السؤال: هل نقول: لا .. إننا لسنا وهابيين ؟!
أم نقول نعم إننا وهابيون؟!


والجواب أنهم

إن قصدوا التوحيد

فكل المسلمين وهابيون

إن كان كل من يعبد الله ولا يشرك به شيئاً يُنسب لهذا
الإمام ،الذي أطاع رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأخرج الأنصاب من المساجد، لقوله
صلى الله عليه وسلم: "
ألا وإن من كان قبلكم
كانوا يتخذون قبور أنبيائهم وصالحيهم مساجد. ألا فلا تتخذوا القبور مساجد، إني أنهاكم
عن ذلك
. [مسلم]، فأقام أمة على التوحيد، فمَن مِن المسلمين لا
يتمنى شرف هذه النسبة؟


وإن كان كل من يتأدب مع صفات الله، فلم يُعطل قولاً قاله
الله جل جلاله، ولم يُحرِّف نصاً ولا فهماً من شرع الله: فيؤمن أن الله مستوٍ على
عرشه لأنه قال: {
الرَّحْمَنُ عَلَى
الْعَرْشِ اسْتَوَى
} [طه: 5]، ويؤمن بيد الله لأنه
قال: {
يَدُ
اللَّهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ
} [الفتح:
10]، وأنه سبحانه فوق خلقه في السماء كما قال عن نفسه: {
أَأَمِنْتُمْ مَنْ فِي
السَّمَاءِ
} [تبارك: 16]، ولقوله تعالى عن الملائكة: { يَخَافُونَ رَبَّهُمْ
مِنْ فَوْقِهِمْ
} [النحل:
50].. إلى آخر الاعتقاد السلفي الصحيح ،
ويلتزم
مع كل هذا بألا يُكيِّف ولا يُشبِّه ولا يُمثِّل، بل يثبت ما أثبت الله لنفسه، وما
أثبته له رسوله غير
مشبه ولا ممثل ولا مكيف، فيعتقد في كل ذلك أن
الله لا يشبه ولا يماثل شيئا من خلقه، وأنه لا يعلم أحدٌ كيفية صفاته تبارك
وتعالى، فاستواؤه استواءٌ حقيقي يليق بكماله وجلاله ليس كاستواء أحد، ويده يدٌ حقيقية
تليق بكماله وجلاله ليست كيد أحد، وهكذا كل أوصافه التي قالها هو سبحانه عن نفسه
أو أنطق بها رسوله صلى الله عليه وسلم: أوصافٌ على نحوٍ يليق بكماله وجلاله لا
كأوصاف أحد من خلقه {
لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ
}. [الشورى: 11]

وكثيرا ما
قلنا:


إن سألني الله تعالى: يا عبدي لماذا قلت إنني أنزل كل
ليلة، ولم تقل إن رحمتي هي التي تنزل؟


فقلت: يا رب رسولك قال هذا. هل يُحتمل هنا أن آثم بهذا بين
يدي الله تعالى؟!


بالطبع لا ؛
قال سبحانه: { وَمَا آَتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ
فَانْتَهُوا
}


أما إن سألني سبحانه: يا عبدي لِمَ قلت إني لا أنزل كما
قال رسولي عني، وإنما تنزل الرحمة؟


فقلت مثلاً: يا رب أردت تنزيهك.. فماذا أقول لو سألني:

أتنزهني عن
أوصاف وصفت بها نفسي ووصفني بها رسولي؟ أأنت أعلم بي مني ومن رسولي؟؟


بالله عليك؛ مَن ها هنا أفوَز؟

قال الله جل جلاله: { قُلْ
أَأَنْتُمْ أَعْلَمُ أَمِ اللَّهُ

} [البقرة: 140]، وقال الرسول صلى الله عليه وسلم:" إن أتقاكم وأعلمكم بالله: أنا" [البخاري]


فإن كان كل من يتأدب بهذا الأدب مع أوصاف الله تعالى،
ولا ينضبط في فهم نصوص الشرع كلها من كلام الله ورسوله صلى الله عليه وسلم.. يسمى وهابياً، فأي شرف أسمى من هذا؟






إن كان تابع أحمد متوهبا

فأنا المقر بأننى وهابى

أنفي الشريك عن الإله فليس لي

رب سوى المتفرد الوهاب

لاقبة ترجى ولا وثن و لا

قبر له سبب من الأسباب

كلا ولا حجر، لا شجر، ولا

عين، ولا نصب من الأنصاب

أيضا ولست معلقا لتميمة

أو حلقة، أو "ودعة" أو ناب

لرجاء نفع، أو لدفع بلية

الله ينفعني ويدفع ما بي

والابتداع وكل أمر محدث

فى الدين ينكره أولو الألباب

أرجو بأني لا أقاربه ولا

أرضاه ديناً، وهو غير صواب

وأعوذ من جهيمة عنها عـنت

بخلاف كل مؤول مرتاب

والاستواء فإن حسبي قدرة

فيه مقال السادة الأنجاب

الشافعي ومالك وأبي حنيفة

وابن حنبل التقى الأواب

وبعصرنا من جاء معتقدا به

صاحوا عليه مجسم وهابي

جاء الحديث بغربة الإسلام

فلبيك المحب لغربة الأحباب

فالله يحمينا، ويحفظ ديننا

من شر كل
معاند سباب


ويؤيد الدين الحنيف بعصبة

متمسكين بسنة وكتاب

لا يأخذون برأيهم وقياسهم

ولهم إلى الوحيين خير مآب

قد أخبر المختار عنهم أنهم

غرباء بين الأهل والأصحاب

سلكوا طريق السالكين إلى الهدى

ومشوا على منهاجهم بصواب

من أجل ذا أهل الغلو تنافروا

عنهم فقلنا ليس ذا بعجاب

نفر الذين دعاهم خير الورى

إذ لقبوه بساحر كذاب

مع علمهم بأمانة وديانة فيه

ومكرمة وصدق جواب

صلى عليه الله ما هب الصبا

وعلى جميع الآل والأصحاب





وإن قصدوا الشطط في الغلو أوالجفاء

فإن الإمام محمدا بن عبد الوهاب نفسه

ليس وهابياً !!




· إن كانوا يقصدون أن أهل
السنة والجماعة يقلدون الإماممحمدا بن عبد الوهاب رحمه الله تقليداً أعمى معتقدين
فيه العصمة، فيلقبونهم بالوهابيين لأنهم
يفعلون ما يفعل، ويعتقدون ما يعتقد من غير نظر في الأدلة
فإنه اتهام باطل لا ينطبق على الإمام محمد بن عبد الوهاب نفسه؛ وأهل السنة والجماعة أبعد
الناس عن منهج التقليد الأعمى الفاسد وهم أكثر من يذم التقليد، يقول علماؤهم:
"كلٌ يؤخذ منه ويُرَد إلا النبي المعصوم صلى الله عليه وسلم
ويقولون: "إذا صح الحديث فهو مذهبي"، ويقولون: "إذا
جاءكم من كلامي ما يخالف الكتاب أوالسنة فاضربوا به عرض الحائط
"، وليس
عندهم مذهب اسمه (الوهابية)، بل ها هو
الإمام محمد بن عبد الوهاب يقول رحمه
الله [في الرسائل الشخصية، الرسالة السابعة والثلاثين (1/252)]: "ولست
ولله الحمد أدعو إلى مذهب صوفي أو فقيه أو متكلم أو إمام من الأئمة الذين أعظمهم
مثل ابن القيم والذهبي وابن كثير وغيرهم.. بل أدعو إلى الله وحده لا شريك له،
وأدعو إلى سنة رسوله صلى الله عليه وسلم التي أوصى بها أول أمته وآخرهم، وأرجو أني
لا أردُّ الحق إذا أتاني، بل أُشهد الله وملائكته وجميع خلقه إن أتانا منكم كلمة
من الحق لأقبلها على الرأس والعين، ولأضربن الجدار بكل ما خالفها من أقوال أئمتي،
حاشا رسول الله صلى الله عليه وسلم فإنه لا يقول إلا الحق
" اهـ.


فإن
قصدوا
بالوهابية
تقليد إمام واحد، فإن الإمام
محمدا بن عبد الوهاب
نفسه ليس وهابياً




· وإن كانوا يقصدون أنهم قوم
متشددون لا يعذرون بالجهل، ويتسرعون في تكفير جُهَّال المسلمين، أو تكفير من لا
يواليهم فهذا من أبطل الباطل، فإن دعاتهم
دعاة لا قضاة، يُعلمون الناس ما هي شروط التوحيد، ويحذرونهم مزالق الشرك، أما من
مكَّنه الله من الحكم أو القضاء فإنه يلتزم في الحكم بالتكفير بثبوت شروط وانتفاء
موانع، ومن ضوابطهم:


العذر بالجهل المعتبر

يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله [في كتاب
الاستغاثة 629/2]:


"بعد معرفة ما جاء به الرسول، نعلم بالضرورة أنه
صلى الله عليه وسلم لم يشرع لأمته أن تدعو أحدا من الأموات لا الأنبياء ولا
الصالحين ولا غيرهم، لا بلفظ الاستغاثة ولا بغيرها، ولا بلفظ الاستعاذة ولا بغيرها
،كما أنه لم يشرع لأمته السجود لميت ولا لغير ميت ونحو ذلك، بل نعلم أنه نهى عن كل
هذه الأمور، وأن ذلك من الشرك الذي حرمه الله تعالى ورسوله، لكن لغلبة الجهل وقلة العلم بآثار الرسالة في كثير من
المتأخرين لم يكن تكفيرهم بذلك حتى يتبين لهم
ما جاء به الرسول صلى
الله عليه وسلم مما يخالفه
"


ويقول الإمام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله [الرسائل
الشخصية 3/25]:


"وأما
ما ذكر الأعداء عني أني
أُكفر بالظن وبالموالاة، أو أكفر الجاهل الذي لم تقم
عليه
الحجة، فهذا بهتان عظيم يريدون به تنفير الناس عن الله ورسوله"

وقال
الشيخ عبد الله بن
الإمام محمد
بن عبد الوهاب
[الدرر
السنية 10/274
]

"إن سؤال الميت والاستغاثة
به في قضاء الحاجات وتفريج الكربات من الشرك
الأكبر
الذي حرمه الله ورسوله ، واتفقت الكتب الإلهية والدعوات النبوية
على
تحريمه وتكفير فاعله والبراءَة منه ومعاداته، ولكن
في أزمنة الفترات
وغلبة الجهل لا يكفر الشخص المعين بذلك حتى تقوم عليه الحجة بالرسالة ويبين له، ويعرف
أن هذا هو الشرك الأكبر الذي حرمه الله ورسوله . فإذا
بلغته
الحجة وتليت عليه الآيات القرآنية والأحاديث النبوية، ثم أصر على
شركه
فهو كافر، بخلاف من فعل ذلك جهالة منه ولم ينبه على ذلك
،فالجاهل فعله
كفر، ولكن لا يحكم بكفره إلا بعد بلوغه الحجة"

فإن
قصدوا
بالوهابية
المجازفة في تكفير المسلمين، فإن الإمام
محمدا
بن عبد الوهاب
نفسه ليس وهابياً

· وإن قصدوا أنهم قوم يناصبون
أهل البيت رضي الله عنهم العداء، ويهضمونهم حقهم، ولا يوالونهم، لاسيما عليا رضي
الله عنه وفاطمة رضي الله عنها والحسنين رضي الله عنهما..


فهذا بهتان عظيم، وزور لا ينطبق على الإمام محمد
بن عبد الوهاب
نفسه، فهم أهل الوسط في حب آل البيت الأطهار رضي الله
عنهم وأرضاهم؛ لا إفراط ولا تفريط:


يقول الإمام محمد بن عبد الوهاب [في كتابه (مسائل
لخصها)]: "لآله صلى الله عليه وسلم على الأمة حق لا يشركهم فيه غيرهم،
ويستحقون من زيادة المحبة والموالاة
.."


ويقول رحمه الله [في الرسائل الشخصية الرسالة الأولى
1/10]: "
وأومن بأن نبينا محمداً صلى الله
عليه وسلم خاتم النبيين والمرسلين، ولا يصح إيمان عبد حتى يؤمن برسالته ويشهد
بنبوته؛ وأن أفضل أمته أبو بكر الصديق؛ ثم عمر الفاروق، ثم عثمان ذو النورين، ثم علي
المرتضى، ثم بقية العشرة..
"

وقال رحمه الله [في كتابه
التوحيد (1/21)] عند ذكر فوائد حديث "
لأُعْطِيَنَّ الراية غداً..":

"الحادية والعشرون:
فضيلة عليّ رضي الله عنه
".


وفي نفس الكتاب (1/47) يقول: "الثالثة عشرة:
قوله للأبعد والأقرب:
"لا أُغني عنك من
الله شيئاً
" حتى قال: "يا
فاطمة بنت محمد لا أغني عنكِ من الله شيئاً
" فإذا صرح وهو سيد
المرسلين بأنه لا يغني شيئاً عن سيدة نساء العالمين، وآمن الإنسان أنه صلى الله
عليه وسلم لا يقول إلا الحق، ثم نظر فيما وقع في قلوب خواص الناس اليوم، تبين له
التوحيد وغربة الدين
".


ومن إنصافه لعلي رضي الله عنه يقول [ في مختصر السيرة (1/321)]:
في السنة الثامنة والثلاثين: "وأن عليا بن أبي طالب وأصحابه: أقرب إلى
الحق من معاوية وأصحابه. وأن الفريقين كلهم لم يخرجوا من الإيمان
".


وتأمل رقة شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في نصحه لمن
يجد الحزن في يوم عاشوراء:


"اعلم وفقني الله وإياك أن ما أصيب به الحسين رضي
الله عنه من الشهادة في يوم عاشوراء، إنما كان كرامة من الله عز وجل أكرمه بها، ومزيد
حظوة ورفع درجة عند ربه وإلحاقاً له بدرجات أهل بيته الطاهرين، وليهينن من ظلمه واعتدى
عليه، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم لما سئل أي الناس أشد بلاء؟ قال:
"الأنبياء ثم الصالحون ثم الأمثل فالأمثل، يبتلى الرجل حسب دينه،
فإن كان في دينه صلابة زيد في بلائه، وإن كان في دينه رقة خفف عنه، ولا يزال البلاء
بالمؤمن حتى يمشي على الأرض وليس عليه خطيئة
" [أحمد وصححه
الألباني]. فالمؤمن إذا حضر يوم عاشوراء
،وذكر ما أصيب به الح

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
hadi moa
administator
administator


المهنة: :
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 19/04/2010
عدد المشاركـات : 2500
السٌّمعَة : 16

مُساهمةموضوع: رد: ليس وهابياُ   الثلاثاء يوليو 26, 2011 7:24 pm

جزاكم الله خيرا






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al-islam.ahladalil.com
الشيماء
member
member


المهنة: :
الجنس : انثى
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 23/12/2011
عدد المشاركـات : 500
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: رد: ليس وهابياُ   الأحد ديسمبر 25, 2011 1:42 am

يعطيك الف الف عافيه

موضوع رااائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
shatora
member
member


المهنة: :
الجنس : انثى
العمر : 21
تاريخ التسجيل : 01/02/2012
عدد المشاركـات : 450
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: رد: ليس وهابياُ   الأربعاء فبراير 01, 2012 11:31 pm

شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
منتديات إسلامي 4 يو
member
member


المهنة: :
الجنس : ذكر
العمر : 17
تاريخ التسجيل : 11/09/2013
عدد المشاركـات : 15
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: رد: ليس وهابياُ   الأربعاء سبتمبر 11, 2013 7:44 am

شكرا علي الموضوع الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ليس وهابياُ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكـه ومنتدياتــ |الاسلام احلي دليل| :: || قــسـ( العلـوم الشـرعيـة )ــمـ || :: منتدى العقيدة والتوحيد-
انتقل الى: